طفلك الصغير يرفض الطعام أحياناً الجزء الثالث

طفلك الصغير يرفض الطعام أحياناً ؟ الجزء الثالث


من أجل راحتك وصحتك و صحة طفلك تقدم لكي كومفي مام Comfy Mom ثالث وآخر مواضيع الحل الأمثل لتجنب مشاكل طفلك مع الطعام

حيث أن الكثير من الأمهات يجدن أن وجبات الطعام تصبح أصعب عندما يبدأ طفلهم بكسب استقلاليته

و بعض الأحيان يصل الأمر إلى أن يكون محبطاً للغاية

حيث يعتبر رفض الأكل مرحلة طبيعية من مراحل نمو طفلك، وستتحسن مع مرور الوقت.
من السهل الوقوع في المشاكل التي قد تزيد القلق أثناء تناول الطعام.

إليك بعض النصائح لمساعدتك على إبقاء أوقات الطعام إيجابية وخالية من التوتر:

يعتبر القليل من التشجيع شئ جيد جداً و لا تضغطي على طفلك كي يأكل المزيد،

خاصة إذا أوضح أنه أخذ كفايته،

و بذلك لا يجب أبداً الإصرار على أن ينهي كل ما في الطبق،

ما قد يجعله قلقاً وخائفاً من الطعام،

كما قد يؤدي ذلك إلى تشجيعه على أن يأكل أكثر مما يحتاج.

لا تبعدي عنه وجبة قام برفضها وتقدمي وجبة بديلة مختلفة تماماً.

لأنه سيستغل الطفل هذا الخيار إذا كنت تعطينه الأطعمة المفضلة لديه في كل مرة يرفض فيها شيئاً جديداً،

و يستحسن تقديم نوع واحد من الطعام في كل وجبة تثقين أنه سيتناوله.

لا يجب تقديم طبق الحلوى كمكافأة على تناول الطبق الأول لأنه سيعتبر أن الطبق الحلو أفضل من الطبق المالح،

ما قد يجعل طفلك أقل قابلية للتمتع بالأطعمة الصحية عندما يكبر.

  • الـمـشـروبــات

يحتاج طفلك ما بين 350 و 500 مل من الحليب يومياً ولو شرب أية كمية أكثر من ذلك،

ربما يفقد شهيته في تناول وجبات الطعام ،

حيث توصي منظمة الصحة العالمية بالاستمرار في تقديم حليب الأم حتى يبلغ طفلك عمر السنتين على الأقل .

إذا كان طفلك يشعر بالعطش، فأعطيه الماء بدل المشروبات الأخرى

و اجعلي عصائر الفواكه مع وجبات الطعام فقط،

و خففيها بالماء (10 أجزاء من الماء مقابل جزء واحد من العصير) قبل إعطائها له

لأن عصائر الفواكه تحتوي على الكثير من السكر الطبيعي

و تخفيفها يؤدي إلى تقليل الضرر الذي يمكن تسببه لأسنان طفلك.

ينصح بالإمتناع عن إستعمال زجاجة الرضاعة أي الببرونة،

وبالتالي سيتناول طفلك جميع السوائل بما فيها الحليب في فنجان أو كوب مع غطاء.

يحتاج بعض الأطفال الدارجين إلى تقديم الطعام الجديد لهم

أكثر من 10 إلى 15 مره قبل أن يشعروا بثقة كافية تسمح لهم بتجريبه.

إذا تحولت وجبة ما إلى كارثة، لا تقسي بشدة على نفسك أو على طفلك،

ضعي ما حدث وراءك واسعي إلى اعتماد سلوك إيجابي في الوجبة التالية

و مع الوقت ستكتشفين كيفية التعامل مع أوقات الوجبات الصعبة،

و امنحيه الوقت والصبر.

و سيكبر طفلك ويتجاوز هذه المرحلة من الصعوبة في الأكل.

  • ماذا أفعل إذا بقيت أشعر بالقلق؟

اكتبي قائمة بجميع الأطعمة والمشروبات التي يتناولها طفلك على مدار أسبوع ثم راجعيها.

تأكدي من أنه يأكل شيئاً من كل المجموعات الغذائية الأربع الرئيسية،

الأطعمة النشوية، والبروتينات، ومنتجات الألبان، والفواكة والخضروات،

فلا داعي للقلق إذا كانت تتضمن كل المجموعات الغذائية التي يحتاجها.

ربما التحقق من وزن طفلك وطوله مع طبيب،

سيساعد على الإطمئنان خاصة إذا كانت هناك أية مشاكل،

فسيعطيك النصائح والمشورة لمساعدتك على إعادة طفلك إلى المسار الصحيح.

هذه هي نهاية سلسلة مواضيعنا عن الحل الأمثل لتجنب مشاكل طفلك مع الطعام

من كومفي مام Comfy Mom اللي بتتمنالك حياة وتربية أفضل لطفلك،

و يرجى متابعتنا من أجل المزيد من المواضيع المفيدة لكي ولطفلك .