هل يرفض الطفل الصغير الطعام أحياناً ؟

هل يرفض الطفل الصغير الطعام أحياناً ؟ – الجزء الثاني


من أجل راحتك وصحتك وصحة الطفل تقدم لكي كومفي مام Comfy Mom ثاني مواضيع الحل الأمثل لتجنب مشاكل طفلك مع الطعام.

حيث أن الكثير من الأمهات يجدن أن وجبات الطعام تصبح أصعب عندما يبدأ الطفل بكسب استقلاليته

و بعض الأحيان يصل الأمر إلى أن يكون محبطاً للغاية حيث يعتبر رفض الأكل مرحلة طبيعية من مراحل نمو طفلك، وستتحسن مع مرور الوقت.

 

  • ادعى أحد أصدقاء اللعب لتناول الطعام أو المشروبات لأنه سيأكل بشكل أفضل عندما يكون مع أطفال من نفس مرحلته العمرية ،

وأيضاً تناول الطعام بعيداً عن أية مؤثرات خارجية مثل التلفزيون أو الألعاب ، حيث يصعب على الأطفال التركيز على أكثر من شيء واحد في الوقت نفسه ، لذا لا يسهل عليهم الانتباه للطعام مع وجود مصادر أخرى للإلهاء.

  • اجعلي أوقات الطعام مناسبة سعيدة من خلال الدردشة حول الكثير من الأشياء المختلفة ،

مثل إجراء محادثات في مستوى يستطيع طفلك أن يفهمه حتى يستطيع المشاركة

و أيضاً السماح لطفلك بلمس طعامه واللعب به إذا رغب في ذلك (إن أمكن) حتى لو كان يسبب الفوضى، فهو ما زال يتعلم عن قوام وملمس الأطعمة المختلفة.

يستمتع الأطفال بشعور الاستقلالية عبر تناول الأطعمة بأنفسهم. فهو بالنسبة لهم مثل الأشخاص البالغين.

  • اعملي على وضع روتين يومي للتغذية يتناسب مع نمط نوم طفلك خلال النهار.

ويجب أن يتكون من ثلاث وجبات رئيسية ووجبتين إلى ثلاث وجبات خفيفة مغذية موّزعة على مدار اليوم و إذا كان طفلك جائعاً أكثر من اللازم، فلن يأكل جيداً،

كما أن الطفل الذي يشعر بالتعب لا يكون في حالة مزاجية تسمح له بالأكل.

  • قدمي له وجبة خفيفة صغيرة أو مشروباً قبل النوم ثم ضعي الوجبة المناسبة في وقت لاحق بعد نهوضه من النوم و أطلبي من جميع أفراد الأسرة وأي شخص آخر يُطعم طفلك، مثل الأب أو موظفي الحضانة أو جليسة الأطفال.

الإلتزام بنفس منهجك والروتين الذي وضعتيه له .

  • يملّ الأطفال عادة من تناول الكثير من الطعام الواحد ويكونون على استعداد لتجريب شيء آخر جديد ،

و لذلك يفضل تقديم نوعين مختلفين ما بين نوع خفيف ونوع قوي يحب طعمه .

  • لا تقدمي رشوة لطفلك كي يتناول الوجبة المالحة على وعد الحصول على طعام آخر حلو،

فكل ما سيفعله هذا الإجراء هو تقليل رغبته في الأطعمة المالحة و قدمي له كميات صغيرة من الطعام،

فقد يحسّ طفلك بطغيان المشاعر من الكميات الكبيرة ويفقد شهيته بحيث إذا انتهي من تناول الكمية الصغيرة، أثني عليه ثم قدمي له المزيد.

  • يمكنك الخروج في نزهة عندما يكون الطقس لطيفاً لأنه سيكون ممتعاً لكما وأقل فوضى تحتاجين إلى إزالتها في نهاية الأمر ،

و إذا كنتي تصحبين طفلك إلى مقهى أو مطعم، فأحضري معك وجبات خفيفة مغذية تعرفين أنه يحبها،

في حال لم يرغب في أكل أي شيء يُقدم له.

  • أشركي طفلك في شراء الأطعمة من السوبرماركت (إن أمكن) والمساعدة في تحضير المائدة قبل الوجبات،

فمن شأن هذه الأنشطة الصغيرة تشجيع عادات الأكل الإيجابية

و يمكنك إشراك طفلك في الطبخ البسيط وإعداد الطعام (إذا كان لديك الوقت والصبر).

فقد يصبح أكثر ألفة مع الأطعمة الجديدة و أكثر قابلية لتجريبها عندما يمسك بيده ،

ويلمس أنواعاً جديدة من الطعام من دون الضغط عليه لأكلها.

  • تشمل العلامات التي تدل على أن الطفل قد حصل على كفايته من طعام ما ما يلي:

– أبقى فمه مغلقاً عند تقديم الطعام له .

-أشاح بوجهه بعيداً عن الأكل الموجود أمامه.

-قام بدفع أو إبعاد الملعقة أو الطبق المليء بالطعام.

-احتفظ بالطعام في فمه ورفض ابتلاعه.

-قال لا ورفض الطعام.

-بصق الطعام خارج فمه بصورة متكررة.

-مال خارج كرسي الطعام العالي أو حاول التسلق والخروج.

-بكى وصاح وصرخ.

-تقيأ أو حاول التقيؤ أي الاستفراغ.

لو أظهر طفلك علامات تدل على أنه قد شبع، ببساطة خذي الطبق من أمامه حتى لو لم يكن قد أكل كثيراً.

فيرجّح أن يملأ بطنه في وجبة الطعام أو الوجبة الخفيفة التالية إذا كان غير مهتم الآن.

إذا كنتي تريدي بشدة أنا يأكل طفلك وما يمكن فعله ليحدث ذلك ؟؟

يرجى متابعتنا لمشاهدة ثالث مواضيع الحل الأمثل لتجنب مشاكل طفلك مع الطعام

كومفي مام Comfy Mom بتتمنالك حياة وتربية أفضل لطفلك ..